الارث الوحيد الذي تركته لي سنوات الدراسة


منذ ٣ سنوات ، كنت لازلت طالبا عندما ايقنت ان حياة مهندس المعلوماتية ليست حلمي و ان المدرسة لن تحدد مستقبلي المهني. الارث الوحيد الذي تركته لي سنوات الدراسة هي كسب صداقة البعض و كيفية اتقان ما تعمل مهما كانت الظروف. في الجامعة، ما تعلمته خارج حصص التدريس كان دايما الاهم اتكوين شخصيتي و رسم احلامي. عشت احلام الكثير حتي بانت لي احلامي، و عاشرت الكثير حتي عرفت طريقا لاحلامي.

٣ سنوات مرت، و ايقنت ان التجربة الانسانية اهم من كل المواد و الامتحانات، بان ما قضيته في النوادي كان اكبر مساهم لصقل حياتي. كل ما بقي لي هي ذكريات تضحكني و تبكيني و ابتسامات الاصدقا و بعض النظريات العلمية.

المدرسة اهم من ساعات دراسة و شهادة، بل تجربة انسانية تختزل العالم بين اسوارها و دفي شخصياته ، و اهم سوال فيها : ماذا بعد؟

Advertisements
By Farouk Mezghich Posted in Personal

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s